اخبار عالمية: بارزاني: «الديمقراطى الكردستانى» يدير مشكلاته مع بغداد بالحوار الدستورى الدائم: عالمي

اخبار عالمية: بارزاني: «الديمقراطى الكردستانى» يدير مشكلاته مع بغداد بالحوار الدستورى الدائم: عالمي

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال الزعيم الكردى مسعود بارزانى، إن حزبه سيظل طرفا رئيسيا مدافعا عن حقوق الكرد، واصفا «الديمقراطى الكردستانى» بالنقطة الأكثر بروزا في تاريخ الحركة التحررية لشعب الإقليم.

وأضاف بارزانى، في رسالته للكرد، اليوم الأحد، بمناسبة الذكرى الرابعة والسبعين لتأسيس الحزب الديمقراطي الكردستاني، أن الشهداء والبيشمركة البواسل وأعضاء وكوادر وجماهير الحزب وجماهير شعب كردستان، يستحقون التحية عن تضحياتهم، مؤكدا أن الحزب أصبح مدرسة وطنية للمناضلين الكرد وأبقى على الروح السياسية الكردية حية، وعزز ثقة الفرد الكردي بذاته، وكان علامة وهدفاً لمؤامرات وخطط الأعداء والحاقدين على شعب كردستان .

وتابع بارزانى، أن الكرد يواجهون تحديات وعقبات كبيرة، كما يواجه الإقليم مشكلات إقتصادية وصحية ومؤامرات مختلفة للحاقدين، وأن تلك العقبات والتحديات والمؤامرات تجعل واجبات الحزب وقيادته وكوادره وأعضاءه ومؤيديه أصعب من أي وقت آخر.

واستطرد بارزانى، أنه في سبيل تجاوز الأوضاع الصعبة من الضروري أن يكون مسؤولو وكوادر الحزب على المستوى المنتظر منهم بين الجماهير، وأن يصبحوا عوامل لمعالجة مشكلات الأهالي، وأن يتذكر كل المنتمين للحزب أنهم يتحملون المسؤولية الرئيسية في الحفاظ على إقليم كردستان وإزدهاره، ويبذلوا جهودهم أكثر من الآخرين في سبيل كردستان أقوى.

وأكد بارزانى على رسالة الحزب في التعايش والتعددية السلمية بين الكرد وكافة المكونات الدينية والقومية في الإقليم، والمحافظة على السلم الاجتماعي والسياسي بين الكردستانيين، مشيرا إلى أن «الديمقراطى الكردستانى» لم يرفض التفاوض مع بغداد طوال تاريخه النضالي، وأراد معالجة المشكلات بالتفاهم والطرق السلمية، ويؤكد دوما على الإستمرار على ذات النهج لتثبيت الحقوق الدستورية لشعب كردستان، وحماية شراكته ضمن دولة العراق.

وأشار إلى ثمرة ١٠٠ عام من دماء مئات الآلاف من الشهداء ودموع مئات الآلاف من أمهاتهم، من معناه الحقيقي، مؤكدا أن الموجود حالياً لا يتناسب مع مستوى التضحيات الجسام والتطلعات التحررية للكرد، لكنه يعتقد أن مصطفى الكاظمي رئيس الوزراء الحالي للعراق «لديه تفهم لقضية شعب كردستان، ومازالت الفرصة سانحة لمعالجة المشكلات بين أربيل وبغداد في إطار الدستور وتوصل الجانبين إلى نتائج مرضية».

واختتم بارزانى مؤكدا على ضرورة تعاون الجميع في سبيل الإصلاح العام في إقليم كردستان والعراق ومعالجة المشكلات وتحسين الظروف المعيشية للمواطنين،والشراكة وتنفيذ الدستور والمادة 140 والبيشمركة، ووقف سياسة التطهير والتغيير الديمغرافي، داعيا دول الجوار والقوى الكردية إلى احترام سيادة إقليم كردستان والعراق.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    96,336

  • تعافي

    58,835

  • وفيات

    5,141

فيوتشر نيوز

اخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *